أخبار عاجلة
كورونا يصيب أكثر قرابة عشرين ألف في ألمانيا
كورونا يصيب أكثر قرابة عشرين ألف في ألمانيا

كورونا يصيب قرابة عشرين ألف شخص في ألمانيا

فيروس كورونا يغزو العالم بصفة عامة وأوروبا بصفة خاصة حيث أفادت وكالة فرانس برس اليوم الجمعة 20 مارس أن عدد الوفيات قد بلغ 11113 حالة إلى حد الآن بحسب الإحصائيات الرسمية.

عدد الإصابات المسجلة في ألمانيا قد بلغ 19711 حالة مما يعني ارتفاع العدد ب 3000 حالة في يوم واحد أما عدد الوفيات قد وصلت إلى 44 حالة حيث مات 16 مصاب في يوم واحد.

أنغريت كرامب كارينباور وزيرة الدفاع الألمانية أعلنت يوم الخميس أن الجيش مستعد للمساعدة في إطار تضافر الجهود للقضاء على فيروس كوفيد-19

هذا في حالة زيادة الضغط على المؤسسات المدنية الأخرى ولم تتمكن من التعامل مع ظاهرة التفشي المرعبة وفي حالة إصابة عدد أكبر من المجتمع الألماني

وأكدت أن الجيش قد أجرى اتصالاته بالفعل مع عدد كبير من الضباط الاحتياطيين التابعين للقوات المسلحة وحسب قولها سيكون الجيش قادرا وجاهزا لحماية المؤسسات الحيوية وتوزيع المعدات الطبية والغذائية إذا لزم الأمر.

معهد الصحة العامة الألماني روبرت كوخ أعلن يوم أمس الخميس 19مارس، أن عدد حالات الإصابة الجديدة في ألمانيا ارتفع بمقدار 2801 حالة أي ما يعادل الثلث خلال يوم واحد.

وقد أعلنت ألمانيا يوم الإثنين الماضي عن جملة من الإجراءات التي من شأنها الحد من التواصل بين المجتمع وذلك لإبطاء سرعة تفشي فيروس كوفيد-19 المستجد.  

وذلك بغلق غالبية المتاجر التي لا تبيع المواد الغذائية والحد من ساعات عمل المطاعم مع وجود مسافة بين كل طاولة وأخرى.

كذلك ستقتصر زيارات المرضي على واحدة لكل مريض في اليوم الواحد مع الإلتزام بعدة قيود للحد من إنتشار العدوى.

أيضا غلق كل مؤسسات الثقافة والترفيه وغلق كل حدودها وتوقيف كل الرحلات سواء الداخلية أو الخارجية

كورونا في إسبانيا

في الوقت التي صنفت منظمة الصحة العالمية فيروس كورونا وباء عالميا يقفز عدد الوفيات في إسبانيا أيضا وقد أعلنت الحكومة الإسبانية اليوم 20 مارس تسجيل أكثر من 18077 حالة إصابة.

كما وصل عدد الوفيات إلى حوالي 1000 حالة بسبب فيروس كورونا المستجد

يأتي هذا في الوقت سجل الفيروس الذي وصفته منظمة الصحة العالمية بالوباء، قفزة في عدد الوفيات في إسبانيا.

وأعلنت الحكومة الإسبانية الجمعة تسجيل أكثر من ألف وفاة بالفيروس المستجد في البلاد.

عن Anouar Ben Ayed

Avatar
أنور بن عياد مهتم بالتدوين وبالتكنولوجيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *