أخبار عاجلة
دراسات بريطانية جديدة
دراسات بريطانية جديدة Nouvelles études britanniques

دراسات بريطانية تؤكد الكهول أشد تأثرا بفيروس كورونا من الشيوخ

دراسات بريطانية جديدة تدحض العديد من النظريات وتثبت أن الأشخاص الذين هم في منتصف أعمارهم أكثر عرضة للموت بفيروس كورونا أكثر من كبار السن

هذه الدراسة ظهرت يوم الثلاثاء والتي أتت بعد تحاليل شاملة لحالات الإصابة التي وقعت في دولة الصين وفقا لما نشرته وكالة الصحافة الفرنسية

وقد أجرى الباحثون البريطانيون تحليل 3600 حالة إصابة أو أكثر تأكدت إصابتهم بالفيروس كما أضيفت بيانات كثيرة لمسافرين عائدين من الصين وتحديدا من مدينة ووهان منبع الوباء

شاهد هذا المقال هل كذبت الصين ؟

وقد كان العامل الرئيس لحدة الإصابة هو عمر المصاب وتأكد أن مصاب من بين خمسة مصابين تفوق أعمارهم الثمانين عاما والذي تطلبت حالاتهم العلاج في المستشفى

ولكن واحد بالمائة من الأشخاص كان أعمارهم تقل على الثلاثين عاما

وقد تم الأخذ بالحسبان الأعداد المقدرة لحالات الإصابة التي كانت إصابتهم طفيفة أو لم تظهر عليهم أعراض الإصابة كليا

هذه دراسات بريطانية جديدة والتي أظهرت أن نسبة المرضى الذين هم في الخمسينات في عمرهم قد بلغت 8.2 في المائة   

مجلة ذي لانسيت للأمراض المعدية أن نسبة الإصابة بكوفيد-19 قد بلغت 1.38 بالمائة وأن نسبة الوفيات تنخفض بنسبة 0.66 في المائة مع الأخذ بالحسبان الحالات الغير مؤكدة.

ورغم كل هذا فقد صنف الباحثون فيروس كورونا أشد الأوبئة فتكا مقارنة بالفيروسات الوبائية الأخرى

المصدر: الشرق الأوسط

عن Anouar Ben Ayed

Avatar
أنور بن عياد مهتم بالتدوين وبالتكنولوجيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *