أخبار عاجلة

أسباب موت الرئيس السابق حسني مبارك

كشفه الطبيب المعالج للرئيس الراحل، حسني مبارك بأن مرض لا يأتي إلا لواحد في المليون قد أصاب الرئيس المصري الأسبق

قال الدكتور ياسر عبد القادر خلال مداخلة هاتفية مع إحدى الفضائيات المصرية، مساء الثلاثاء، إن “مبارك أصيب بسرطان في الاثني عشر، وتم إجراء جراحة ناجحة وصلت نسبة الشفاء لـ 100%”.

وأكد عبد القادر أنه بدأ متابعة علاج مبارك عقب تنحيه عن الحكم بنحو أربعة أشهر، وتحديداً في شهر رمضان عام 2011. ولفت إلى أن مبارك شفي تماماً من الورم بعد استئصاله عام 2011، مشيراً إلى أنه تابع حالة الرئيس الأسبق عقب استئصال الورم للتأكد من سلامته.

وقال أبضا أن “الرئيس السابق مبارك كان شخصاً له هيبة حتى بعد انتهاء فترة رئاسته”، مشيراً إلى أنه كان على وعي كامل بكل ما يحدث حتى قبل وفاته.

وأضاف: “كان في قمة الذوق والأخلاق وخفة الظل. لم أقابل شخصاً في هذا المنصب رفيع المستوى في هذا الخلق”.

يذكر أن مبارك توفي، الثلاثاء، عن عمر ناهز اثنان وتسعين عاماً، بعد تلقيه علاجاً في غرفة للرعاية المركزة بعد مرور أسابيع على خضوعه لعملية جراحية.

ونشر نجله علاء على حسابه على “توتير” قال فيها: “إنا لله وإنا إليه راجعون، انتقل إلى رحمة الله صباح اليوم والدي الرئيس مبارك”، مرفقاً تغريدته بمقطع فيديو يظهر فيها حسني مبارك مرتدياً الزي العسكري وفيها أبرز تصريحاته وخطاباته.

عن Anouar Ben Ayed

Avatar
أنور بن عياد مهتم بالتدوين وبالتكنولوجيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *